جيوب فارغة واسعار ترهقنا … بقلم شويكار سعد

شهدت أسواق السلع الغذائية والرمضانية ارتفاعات غير مسبوقة في الأسعار
عند ذهبنا الى الاسواق لشراء سلع رمضان كعادتنا تشعر انك فى حيره وتفكير عميق قبل ان تقدم على شراء اى سلعة لن نتجاوز ونحلم فى شراء مكسرات ولا طلبات الغشاف ولا كل هذه الاشياء التى تعتبر رفاهية نشترى السلع الاساسية وحتى السلع الاساسية اسعارها غالية جدا اذا كانت خضار او لحوم او اسماك او فراخ او او والغريب فى الموضوع ان كل تاجر يضع تسعيره شكل مختلفة عن الاخر غلاء وعناء وجشع تجار تعالى معى نتكلم عن الطبقة المتوسطة اعتزر عفوا هى فى طبقة متوسطة نتكلم عن الطبقة الفقيرة ماذا حضرت من اطعمة لرمضان لاشىء الكل يخرج كما يدخل السوبر ماركت او الاسواق دون جدوى يصرف مبلغ يكاد يكون بالنسبة له كبير ويخرج بيده كيس واحد ليس به الا بعض السلع البسيطة هنا سؤالى وهنا طلبى اين الرقابة على الاسعار نريد فقط توفير السلع الرمضانية باسعار معقولة لكى يقدر الجميع على شراء احتياجاتهم توحيد االتسعيرة على كل السلع والرقابة على كل تاجر جشع لو قام بذيادة جنية واحد فى الاسعار يحاسب ويعاقب لتعميم المسواه ومنع الظلم والاستغلال شهرنا الكريم اتيت والناس فى حيرة وحزن دعائى لله وحده انه يرفع عنا الغلاء والعناء ونفوس جشعه تضيق الخناق على البشر كل عام وانتم بخير كل عام وانتم تسيرون بيننا بالعدل ورفع الظلم عنااااااا جميعا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*