“عبأة النيل” دندنة خلاخيل أحمد عبدالجواد بالأوبرا

مهاالحمصى

عبأة النيل ..دندنة خلاخيل …دراما صامتة …كانت سيمفونية الإبداع للفنان أحمد عبدالجواد بقاعة صلاح طاهر بدار الأوبرا المصرية أنشودة جديدة من وحى الجنوب وجمالة بعد ماوراء النهر ، النيل والنخيل ،أنشودة مكان ،راحة البال،بنات القمر ،وجوة من نور وعبأة النيل هناك وهنا من أقصي الجنوب فوق ركام الطمى الأسمر الذي رسبتة الأجيال عند حافة النهر حيث تبدأ رحلة النهر إلى الوادى الأخضر عبر الصحراء ،هناك فى أسوان وهنا بالأوبرا حيث تطل علي النهر وتنصهر الجنادل مع النيل الأزرق فى ذلك المناخ الجنوبي الأصيل وضعت الطبيعة بذرتها فى قلب الفنان أحمد عبدالجواد حيث أضاف أنة عاش كما عاش الاطفال بالجنوب بين الفطرة بكل معانيها حيث الحنين لمسقط رأسة بلاد الذهب الذي تعلم فيها كيف يري وكيف يتذوق وفي كل معرض تكون فكرتة معبقة بالتجارب المتدفقة من رائحة الطين ولأن الطين وليد الحضارة والفنون فكانت رائعة جديدة لعبأة النيل والحلم الجنوبي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*