سوزان احمد تكتب “من سلطته تعلو ؟؟”

اوجه تساؤل… من سلطته تعلو …حين تتخذ اللجنة التى قام بتشكيلها الاستاذ محمد حنتوسة مدير التعليم الفنى بالمديرية قرار فى صالح الاستاذ حسين عبد المحسن بخصوص طلب نقله الى الجيزة لقربه من دائرة مسكنه مما يكون له الاثر الايجابى على مصلحة العمل ورغم هذا يضرب الاستاذ مدير التعليم الفنى بالقرار عرض الحائط ويمتنع عن تنفيذه ؟؟
ورغم ان الموضوع من بدايته وبرمته كان على مكتب الدكتور سعيد عبد الله وكيل المديرية ووعد باتخاذ اللازم بشان استبداد الاستاذ حنتوسة فى تنفيذ القرار
ورغم هذا علت كلمته وطبق استبداده على كلمة الدكتور سعيد عبد الله
وايضا العجب كل العجب ان هذه اللجنة التى اقرت بنقل الاستاذ حسين الى الجيزة هى اللجنة التى قام بتشكيلها الاستاذ حنتوسة ورغم هذا رفض تطبيق القرار واستبد برايه
هل هنا نستطيع ان نقول ان القرارت تنفذ وفقا للاهواء الشخصية ؟؟؟
وهل القوانين ترتخى وتتمحور وفقا للتعاملات الشخصية ؟؟؟
اذن فلنرمى بالقوانين فى سلة المهملات ونضرب بها عرض الحائط ولنضع قانون جديد نسمية قانون الهواء الشخصية والتى تطبق وفقا لانفعالات معينة وتبريرات خاصة واعتبارات شخصية
فلا يجب لاحد بعد هذا ان يتشدق بكلمة قانون طالما انه مرن وتصنف مواده حسب المزاج والحالة النفسية
وهنا انا اناشد السيدة الفاضلة الاستاذة الهام مديرة مديرية التربية والتعليم ان تنظر فى هذا الامر بنفسها لتعرف ما هى الاسباب الخفية وراء استبداد راى الاستاذ محمد حنتوسة وضربة بقرار اللجنة عرض الحائط
لنعرف من فى النهاية يعلو
القانون والقرارت ؟؟؟ ام الاهواء والتبريرات الشخصية وطباع البشر ؟؟
سفيرة الحق والعدل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*