أخر الأخبار

متى قطامش تكتب كورونا في المولات والأسواق والتعايش الحتمي

بقلم مني قطامش
طرحت عليكم بمقالاتي السابقه حديثا حول الماده الثانية من القرار، الوزاري ونسب ة اشغال 25% التي، تخص دور العباده وكيف اثبتوا نجاحهم في خطة التعايش مع فيروس كورونا وتناولنا المادة الثالثة التي تخص اصحاب المقاهي والكافتريات ومن واقع المخالفات التي حررت لأصحاب هذه الأنشطه أثبتوا بتهاونهم وعدم أدراكهم بخطورة الأزمة التي تمر بها البلاد وحرصا من الحكومه في اعادة الحيويه لهذه الأنشطه التي تأثرت بمنع التجوال والتسوق خوفا من تفشي فيروس كورونا ونظرا لما لمسته الحكومه من الظروف المعيشية الصعبة التي عاني منها اصحاب هذه الأنشطه من دفع ايجارات محلات وألتزامات اخري شهريا ورفقا وتعاطفا معهم حيث جاء قرار غلق المحلات والمولات والاسواق التجاربه اثناء حظر التجوال خلال شهر رمضان وايضا عيد الفطر مما جعل الحكومة تفكر في الفتح التدريجي لهذه الأنشطه كي تتعافي وتعود كما كانت عليه في الماضي وخاصة بقرب عيد الأضحي المبارك ولكن بوضع خطة تعايش تتناسب مع طبيعة عمل هذه الأنشطه حيث جاءت الماده الرابعه التي تخص الاسواق والمولات والمحلات التجارية والتي من اهمها *-عدم دخول اي شخص هذه الاماكن الا بأرتداء الكمامة والقفازات وخاصة كبار السن ما فوق 50سنه

تطبيق نسبة 50% من القدرة الأستيعابية من الواردين وجود مطهرات الأيدي
بجميع الأماكن *-تطهير البضائع التي يتم تداولها بين الأفراد مثل الملابس التي يتم قياسها وما يخص ادوات التجميل منع تجربتها مع مراعاة تطبيق عدم الأسترجاع او التبديل *-الحفاظ علي مسافه لا تقل عن متر بين الأفراد *-تطهير علي مدار 24ساعه للأماكن المشتركه وخاصة دورات المياه العامه *-تشغيل الحد الأدني من القوة العامله منعا لتزاحم *-تدريب فريق من العاملين لتقييم الصحي عند الدخول وكيفية التصرف في حالة اكتشاف حالة ايجابية *-التأكد من صحة جميع الزوار والعاملين وقياس درجة حرارتهم عند الدخول *-وجود غرفه خاصة بالعزل في حالة وجود حالة ايجابية *-الأعتماد علي الدفع الألكتروني بقدر المستطاع *-المصاعد تعمل بقدرة 30% من القدرة الأستيعابية ووضع علامات لاصقه في الارض لتباعد الامن *-فتح جميع ابواب الدخول في المولات والاسواق التجارية لتسهيل الخروج ومنعا لتزاحم *- توفير منفذ للمخلفات الوقائية والمواد المطهرة *-تنظيف وتطهير عربات التسوق والسلال بعد كل استخدام اعتقد لو طبقت هذه الألتزامات الأحترازيه في المولات والاسواق والمحلات التجارية واصحاب هذه الأنشطه يكونوا علي وعي وادراك بخطوره الفيروس والأزمه التي تمر بها البلد سوف ينجحوا في خطة التعايش التي تخص انشطتهم.مع الأخذ في الأعتبار ان الحكومه لن تتهاون في اي مخالفه تحرر لأصحاب هذه الأنشطه فلابد من التعاون مع الحكومه لأنها بذلت ما في وسعها وتعاطفت معكم ومع ظروفكم المعيشيه لكي تفتح هذه الانشطه وتعود كما كانت عليه في الماضي مليون تحيه شكر وتقدير لحكومه بلدي العظيمه

طوبيا اكسبريس
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock