أبناء مركز دشنا يشجعون السياحة الأجنبية بقلب الصعيد ويستقبلون سائح اجنبي بكل ترحيب

متابعة /اميره عمر
رحب شباب أبناء مركز دشنا بترويج السياحة الأجنبية داخل الصعيد وخاصة مركز دشنا حيث رحب بدري ابووليد ابن مركز دشنا ويعمل حلواني وبائع لعب أطفال بالسائح الأجنبي الجنسية وقام باهداؤه بعض الحلويات والمشروبات الغازية وذلك ليأخذ هذا الأجنبي الطابع الأفضل عن الشعب المصري وخاصة المجتمع الصعيدي هادفا ابووليد إلى وجود سياحة لزيارة الصعيد والاعتراف بالصعيد انه رمز الكرم والجود في استقبال الزائرين معربين شباب دشنا عن سعادتهم الكاملة بلقاؤهم بذلك السائح الأجنبي ومدى محاولتهم في التحدث معه بلغته الذي يتحدث بها وكما كان هو أيضا محاولا بالتحدث باللغة العربية للتقرب منهم وتبادل حوار إنساني يهدف لتطوير العلاقات والترحيب بالاجانب الزوار داخل بلادنا الصعيدية وخاصة مركز دشنا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock