مصر تحتاج لامثال هؤلاء

بقلم سوزان احمد على طلبة
نحن الان فى مصر نحاول جاهدين الخروج من عنق الزجاجة يحاول الرئيس ان يخرجنا منها ولكن للاسف تعترضنا وتعترضه بعض النماذج العنكبوتية التى تغزل خيوطها للتعتيم وعرقلة الخروج
وبالتالى التعتيم وعرقلة النماذج الحقيقية التى بالفعل لو وضعت فى المكان الصحيح لتغير مسار مصر 180 درجة واسرع مما نحن عليه الان
من امثال هؤلاء (السفير ناجى هيكل سفير السلام العالمى وصاحب القلم الحر)
الذى لا يهاب الا الله فهو استاذى وقدوتى وان اختلفت بعض الصياغات ولكن الهدف واحد والغاية واحدة الا وهى مصلحة الوطن
هذا الرجل بفكره الذى اعرفه جيدا يستطيع ان يغير اساليب الهيكل الادارى فى الدولة راسا على عقب بافكاره ومخططاته التطويرية والتى اعرف عنها الكثير ولكنى لن اصرح بها لانها افكاره هى ولابد وان تخرج الى مكانها الصحيح الذى يفيد الوطن بحق وليس لمجرد سرقة الافكار ونسبها لغيره فهو فقط صاحبها
ولهذا فانى اناشد الرئيس عبد الفتاح السيسى لابد له وان يغير من التكنيك الاكاديمى والروتينى والذى يتخلله شبه ارث للمنصب لعائلة اصحاب المناصب واقاربهم ومعارفهم واصدقائهم وابناء واحفادهم او لمن يدفع
لابد من ضخ عقول وفكر جديد حقيقى ليس ليتمتع بمميزات المنصب وما يحصله من وراءه
ولكن بماذا سيفيد المجتمع بحق ويسخره لخدمة الوطن وشعبه فى كافة المجالات لابد للرئيس ان يغير من الهيكلة الادارية الحالية ويقوم باحلال بدلا منها ليس تدرج وظيفى بحت اكاديمى ولكن عقول واصحاب فكر من شانهم تغيير ثقافة شعب وتحقيق التوازن الفعلى لطبقات الشعب المختلفة والقضاء الفعلى على الفساد والفاسدين بيد قوية لا تنظر للنتائج المترتبة وليس لها نقطة ضعف توقفها
نريد قوة وحزم وايادى صامدة وليست مرتعشة مجاملة لبعضها البعض
ولهذا اقول اين رجل كالاستاذ ناجى هيكل من منصب يؤهله لتحقيق العدل واعطاء كل ذى حقا حقه ؟؟؟
اناشد الرئيس السيسى ان يعيد حسابات هيكلة الدولة هذا كله ( ان كان هناك ارادة ورغبة حقيقية للاصلاح )
سفيرة الحق والعدل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*