“حياء” رواية للكاتب عبد الباسط بيوض الاكثر شيوعا بدور النشر لمعالجة مشكلات الثأر بصعيد مصر

كتبت / أميرة عمر
تعد رواية حياء من اكثر القصص الهادفة والمتميزة للكاتب الروائى عبدالباسط بيوض ابن مركز دشنا حيث لاقت رواية ( حياء ) إقبالا شديدا بدور النشر على مستوى الجمهورية ومعارض الكتب بصعيد مصر والقاهرة حيث ان هذه القصة بالرغم من انها موجزة الا انها تحوى العديد من الاهداف التى تسمو بالصعيد المصرى اذا تم تطبيقها على ارض الواقع حيث انها ناقشت العديد من القضايا المجتمعية التى اصابت المجتمع الصعيدي الذى مازال يعانى منها الصعيد بالرغم من التقدم العلمى والتكنولوجي الا وان التمسك بالعادات والتقاليد السيئة والمتوارثة ادت الى بعض المشاكل مثل عدم تعليم الفتيات والزواج المبكر والاخذ بالثأر حيث ان هذه القصة تناولت مناقشة هذه القضايا بشكل مفصل وهادف وذلك لتنبيه وتوعية المجتمع من هذه الافكار السلبيه الخاطئة وتلاشى هذه النوعية من المشكلات وخاصة مشكلة الاخذ بالثأر التى تعد مشكلة كبيرة تؤرق امن المجتمع المصرى لذلك
ناشد الاستاذ / عبد الباسط بيوض الاديب والروائى مؤلف هذه القصة الذى يقطن بقلب الصعيد بمركز دشنا التابعة لمحافظة قنا بقراءة هذه القصة ومحاولة فهمها والتعلم من الدروس المستفادة منها حتى تتلاشى الاخطاء الفكرية التى تؤدى الى تفاقم المشكلات وتضخمها داخل المجتمع الصعيدى المصرى وبإعتباره رجلا من قلب الصعيد يحاول ان يعالج هذه الافكار الخاطئة المتوارثة عبر قصة ( حياء ) ليحيى الصعيد بأمن وامان بعيدا عن ظلام القهر والجهل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*